كنيسة العذراء مريم بسدس

مرحبا بكم فى موقع كنيسة السيدة العذراء مريم بسدس
هذة الرسالة تفيد بانك غير مسجل فى الموقع
يسعدنا كثيراً انضمامك للموقع والتسجيل والمشاركة فية
سجل فى موقع كنيسة العذراء مريم بسدس لتصلك احدث الترانيم والفيديوهات والاخبار يوميا بدون انقطاع

كنيسة العذراء بسدس


    المجامع المسكونية المقدسة

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 31
    نقاط : 3823
    تاريخ التسجيل : 08/07/2011
    العمر : 25

    المجامع المسكونية المقدسة

    مُساهمة  Admin في الإثنين يوليو 11, 2011 2:36 am

    المجامع المسكونية المقدسة

    المجامع عرفت فى اليهودية فقد عقد رؤساء كهنة اليهود مجامع للسيد المسيح (مت 26: 3) , ( مر 15 : 1) كما أعتاد الرب يسوع ان يجتمع مع تلاميذة ويفسر لهم أقواله السمائية عندما يعسر عليهم فهمها وذلك حينما رأيناه يفسر لهم الأمثلة وكانوا يسألونه فى الخفاء و واجتمع معهم فى العشاء الربانى وقال لبعضهم عما سيحدث فيما بعد وظهر لهم بعد قيامته واخيراً أعطاهم الروح القدس الذى بدا عمله فى يوم الخمسين .
    وفى (أعمال 5: 27- 42) نرى صورة واضحة لمجمع من المجامع اليهودية التى أنعقدت لتحاكم تلاميذ السيد المسيح لمناداتهم بإسم السيد يسوع الناصرى وكانت بها منابر حرة فقد وقف غمالائيل معلم الناموس وحذ المجمع .. فأطلقوا التلاميذ (2) .
    كلمة سينودس synadhos، يونانيّة، مشتقة من syn أي مع، ومن adhos أي طريق، وتعني بالعُرْف المعاصر مجمعًا

    فى عصــــر الرســــل بعد قيامة المسيح وصعوده
    وأخذت المسيحية النظام اليهودى وعقد اول مجمع يسجل فى التاريخ الكنسى المسيحى هو أول مجمع عقدته الكنيسة الذى كان مكانه أورشليم عام 50 ميلادية برئاسة القديس يعقوب الرسول اسقف اورشليم (أعمال 15)
    ثم أخذت الكنيسة الجامعة فى العالم عن الرسل الأطهار هذا المبدأ , فكانت تعقد المجامع كلما حدث خلاف فى البيعة أو أنتشار فكر غريب أو وجد من الأمور ما يستدعى ذلك .
    سبب انعقاد مجمع أورشليم
    النظر فى بحث شروط قبول الداخلين من الأمم (غير اليهود) إلى المسيحية بعد ان حدثت مباحثات ومناقشات بين الرسل حول هذا الموضوع
    القــــــــــــــرار
    صدر القرار بالقول : " لأنه قد رأى الروح القدس ونحن ألان نضع عليهم ثقلاً اكثر غير هذه الشياء الواجبة أن يمتنعوا عما ذبح للأصنام وعن الدم والمخنوق والزنا .
    ملاحظة ضاعت على الشيطان فرصة شق الكنيسة الأولى ..

    أنـــــــــــواع المجــــــامع

    أولاً - المجامع المكــــانية - Diocesan Councils
    وفى هذا النوع من المجامع المكانية حيث يجتمع الأسقف بالقسوس والشمامسة فى مركز الإيبروشية أو فى المكان الذى يحددونه فى داخل الأيبروشية .

    ثانيــاً - المجامع الإقليمية أو المحليــة أو العامــة - Provincial Councils
    التي تضم أساقفة كنيسة واحدة (بلد واحد) يقوم البابا (البطريرك) بالإجتماع مع الأساقفة لتدبير شئون الكنيسة أو ما يواجه الكنيسة من أخطار - وهو يقابل الآن إجتماعات المجمع المقدس برئاسة البابا , وفى الكنيسة القبطية يتم هذا الإجتماع فى يوم السبت السابق لعيد حلول الروح القدس , ويجوز عقد هذا الإجتماع فى أى وقت .
    وقد عقد أجتماع للمجمع المقدس على غير العادة فى مصر فى الصوم ألأربعينى المقدس فى سنة 1978 م عندما فكرت الدولة فى أصدار قانون الردة .

    ثالثــاً - المجامع المسكونيــــة
    شروط عقد المجامع المسكونية :-
    1- تنعقد بسبب ظهور بدعة أو أنشقاق يؤثر على الإيمان الكنسى .
    2 - يتم عقد المجمع المسكونى بدعوة من الإمبراطور المسيحى .
    3 - يتم حضور غالبية أساقفة الكنيسة - شرقاً وغرباً , حتى يتم تمثيل كامل للكنيسة الجامعه ككل .
    4 - تقرر حكماً دينياً جديداً أو تستقر على رأى لم يتفق عليه من قبل من واقع الإنجيل .

    والمجامع المسكونية التى تنطبق عليها الشروط السابقة هى ثلاثة مجامع فقط :-
    1 - مجمع نيقية المنعقد سنة 325 م .
    2 - مجمع القسطنطينية المنعقد فى عام 381 م .
    3 - مجمع أفسس الأول المنعقد سنة 431 م
    وقد أعترفت الكنائس الشرقية والغربية بهذه المجامع الثلاثة ونفذت قرارتهما جميعا وتقرأ قانون اليمان فى هذه الكنائس جميعها .

    إختصـــاص المجـــامع الكنسية المسكونية
    1 - عرض المسائل والمشاكل المتعلقة بالإيمان .
    2 - وضع قوانين ونظم تسير عليها الكنيسة .
    3 - فض المنازعات التى تنشأ بين الإكليروس والشعب وتقوم بالصلح بين الإكليروس والشعب أو كليهما .
    4 - حل المشاكل العامة التى تقابل الكنيسة .
    5 - محاكمة رجال الإكليروس إذا ضلوا عن الإيمان القويم أو ما يخالف ما تقررة الكنيسة من قوانين .
    *****************************************
    يأتى ذكر المجامع المسكونية الثلاث فى صلاة تليل الخدام ، الذى يتلوه الكاهن:
    "عبيدك خدام هذا اليوم القمامصة والقسوس ........... ، يكونون محاللين من فم الثالوث الأقدس ..........، ومن أفواه الثلاثمائة والثمانية عشر الذين اجتمعوا فى نيقية (المجمع المسكونى الأول) ، ....... ، والمائة والخمسون الذين اجتمعوا بالقسطنطينية (المجمع المسكونى الثانى) ، ..... والمائتين الذين اجتمعوا بأفسس (المجمع المسكونى الثالث) ......" وأيضا يأتى ذكر هذه المجامع فى صلاة مجمع القديسين ، وهو جزء مهم من القداس الإلهى فيه ترتفع عقولنا إلى السماء للتشفع بأرواح القديسين اذين تكملوا فى الأيمان والأعمال ، وأكملوا جهادهم ونالوا الحياة الأبدية ، وهم الآن أمام عرش الله ، يخدمونه على الدوام فى هيكله ، والجالس على العرش يحل عليهم ، ..... بركتهم المقدسة تكون معنا آمين .
    ===========================
    مراجع هذه الصفحة :
    (1) وطنية الكنيسة القبطية وتاريخها - من بعد ألاباء الرسل حتى عصر الرئيس الراحل السادات ( منذ عام 150 م إلى عام 1981 م - أعداد الراهب القمص أنطونيوس الأنطونى - رقم ألإيداع 9836 / 95 - ص 29 - 30
    (2) (أعمال 5: 27- 42) َلَمَّا أَحْضَرُوهُمْ أَوْقَفُوهُمْ فِي الْمَجْمَعِ. فَسَأَلَهُمْ رَئِيسُ الْكَهَنَةِ 28 قِائِلاً:«أَمَا أَوْصَيْنَاكُمْ وَصِيَّةً أَنْ لاَ تُعَلِّمُوا بِهذَا الاسْمِ؟ وَهَا أَنْتُمْ قَدْ مَلأْتُمْ أُورُشَلِيمَ بِتَعْلِيمِكُمْ، وَتُرِيدُونَ أَنْ تَجْلِبُوا عَلَيْنَا دَمَ هذَا الإِنْسَانِ». 29 فَأَجَابَ بُطْرُسُ وَالرُّسُلُ وَقَالُوا:«يَنْبَغِي أَنْ يُطَاعَ الإِلهُ أَكْثَرَ مِنَ النَّاسِ. 30 إِلهُ آبَائِنَا أَقَامَ يَسُوعَ الَّذِي أَنْتُمْ قَتَلْتُمُوهُ مُعَلِّقِينَ إِيَّاهُ عَلَى خَشَبَةٍ. 31 هذَا رَفَّعَهُ الإِلهُ بِيَمِينِهِ رَئِيسًا وَمُخَلِّصًا، لِيُعْطِيَ إِسْرَائِيلَ التَّوْبَةَ وَغُفْرَانَ الْخَطَايَا. 32 وَنَحْنُ شُهُودٌ لَهُ بِهذِهِ الأُمُورِ، وَالرُّوحُ الْقُدُسُ أَيْضًا، الَّذِي أَعْطَاهُ الإِلهُ لِلَّذِينَ يُطِيعُونَهُ».
    33 فَلَمَّا سَمِعُوا حَنِقُوا، وَجَعَلُوا يَتَشَاوَرُونَ أَنْ يَقْتُلُوهُمْ. 34 فَقَامَ فِي الْمَجْمَعِ رَجُلٌ فَرِّيسِيٌّ اسْمُهُ غَمَالاَئِيلُ، مُعَلِّمٌ لِلنَّامُوسِ، مُكَرَّمٌ عِنْدَ جَمِيعِ الشَّعْبِ، وَأَمَرَ أَنْ يُخْرَجَ الرُّسُلُ قَلِيلاً. 35 ثُمَّ قَالَ لَهُمْ:« أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِسْرَائِيلِيُّونَ، احْتَرِزُوا لأَنْفُسِكُمْ مِنْ جِهَةِ هؤُلاَءِ النَّاسِ فِي مَا أَنْتُمْ مُزْمِعُونَ أَنْ تَفْعَلُوا. 36 لأَنَّهُ قَبْلَ هذِهِ الأَيَّامِ قَامَ ثُودَاسُ قَائِلاً عَنْ نَفْسِهِ إِنَّهُ شَيْءٌ، الَّذِي الْتَصَقَ بِهِ عَدَدٌ مِنَ الرِّجَالِ نَحْوُ أَرْبَعِمِئَةٍ، الَّذِي قُتِلَ، وَجَمِيعُ الَّذِينَ انْقَادُوا إِلَيْهِ تَبَدَّدُوا وَصَارُوا لاَ شَيْءَ. 37 بَعْدَ هذَا قَامَ يَهُوذَا الْجَلِيلِيُّ فِي أَيَّامِ الاكْتِتَابِ، وَأَزَاغَ وَرَاءَهُ شَعْبًا غَفِيرًا. فَذَاكَ أَيْضًا هَلَكَ، وَجَمِيعُ الَّذِينَ انْقَادُوا إِلَيْهِ تَشَتَّتُوا. 38 وَالآنَ أَقُولُ لَكُمْ: تَنَحَّوْا عَنْ هؤُلاَءِ النَّاسِ وَاتْرُكُوهُمْ! لأَنَّهُ إِنْ كَانَ هذَا الرَّأْيُ أَوْ هذَا الْعَمَلُ مِنَ النَّاسِ فَسَوْفَ يَنْتَقِضُ، 39 وَإِنْ كَانَ مِنَ الإِلهِ فَلاَ تَقْدِرُونَ أَنْ تَنْقُضُوهُ، لِئَلاَّ تُوجَدُوا مُحَارِبِينَ لِلإِلهِ أَيْضًا». 40 فَانْقَادُوا إِلَيْهِ. وَدَعُوا الرُّسُلَ وَجَلَدُوهُمْ، وَأَوْصَوْهُمْ أَنْ لاَ يَتَكَلَّمُوا بِاسْمِ يَسُوعَ، ثُمَّ أَطْلَقُوهُمْ.
    41 وَأَمَّا هُمْ فَذَهَبُوا فَرِحِينَ مِنْ أَمَامِ الْمَجْمَعِ، لأَنَّهُمْ حُسِبُوا مُسْتَأْهِلِينَ أَنْ يُهَانُوا مِنْ أَجْلِ اسْمِهِ. 42 وَكَانُوا لاَ يَزَالُونَ كُلَّ يَوْمٍ فِي الْهَيْكَلِ وَفِي الْبُيُوتِ مُعَلِّمِينَ وَمُبَشِّرِينَ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ.



    منقول للامانة
    http://www.coptichistory.org/new_page_29.htm

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 3:54 am